كما في المرات اللسابقة ولد عبد العزيز يصر على الصمت
الاثنين, 26 أبريل 2021 16:21

alt رفض الرئيس السابق محم ولد عبد العزيز للمرة الاخرى الر على اسئلة قضاة التحقيق في التهم المنسوبة له وقالت مصادر اعلامية ان رئيس الجمهورية السابق محمد ولد العزيز علل 

رفضه للتجاوب مع قطب التحقيق القضائي الذي ينظر في التهم المنسوبة له بانه محصن  وان افعاله يحميها القانون بوصفه رئيسا سابقا للجمهورية وهي امور تحدد تفاصيلها المادة 93 من الدستور  وتخيم على الساحة حالة من اليأس والاحباط بسبب الارتباك الذي يعرفه هذا الملف خصوصا  وان الشارع بات يريد نهاية لهذه القضية حتى تتفرغ الدولة لقضايا تتعلق بالتنمية وبتنفيذ برنامج رئيس الجمهورية..

 

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

إعلان

البحث