الشيخ الكبير والمربي الفاضل الخليفة العام للطريقة المريدية في ذمة الله
الأربعاء, 10 يناير 2018 13:48

altفجع الشعب السنغالي واتباع الطريقة الموريدية وكل ابناء الامة الاسلامية يوم أمس بوفاة الخليفة العام للطريقة المريدية والمربي الفاضل الشيخ سيدي المختار ولد الشيخ أحمدو بمب رحمه الله  عن عمر ناهز اربعا وتسعين سنة.

وقد تركت فاجعة رحيل هذا الشيخ الفاضل سليل بيت العلم والتقى والكرم اثرا بالغا في نفوس كل من عرف الشيخ من ابنائه وتلاميذته ومريديه لما عرف به من صلاح وكرم ونبل لاسيما وان الفقيد هو ابن الولي الكبير  والعالم الرباني الشيخ احمدو بامبا المعروف بسرين توبا والذي كان محجا ومقصدا لكل اصحاب الحاجات الدينية والدنيوية

وحسب مصادر من السنغال فإن جثمان الفقيد الغالي ستواري الثري فى مقبرة ذويه بمدينة طوبي المحروسة .

اننا في النشرة المغاربية  ادارة وعمالا وفي الوقت الذي نعزي فيه عائلة اهل الشيخ احمدو بامبا  عقب هذا المصاب الحزين فاننا ايضا نعزي كل مريديهم في السنغال وفي كل بقاع العالم سائلين المولي ان يتغمد الفقيد الغالي بواسع رحمته وان يلهم ذويه جميل الصبر والسلوان.

وانا لله وانا اليه راجعون..

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

إعلان

البحث