الاستاذ الجامعي احمدا ولد نافع يحاضر عن دور التصوف في نشر الإسلام في غرب إفريقيا
الثلاثاء, 09 يناير 2018 14:38

altنظم المنتدى العالمي لنصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم ندوته الأسبوعية في نصرة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم في التيسير شمال العاصمة نواكشوط وذلك ليلة الاثنين 21 ربيع الثاني 1439 الموافق 8 يناير 2018م

افتتحت الندوة بختمة لكتاب الله العزيز. وبعدها أعلن أمين المديح النبوي في المنتدى - صاحب الربط بين فقرات الندوة- الإمام محمد سالم ابن النيه افتتاح الندوة، حيث استهلت بتلاوة عطرة لآيات من كتاب الله العزيز، بعدها رحب نائب الأمين العام للمنتدى مدير معهد الفتح للعلوم الشرعية - في كلمة القاها باسم رئيس المنتدى الشيخ علي الرضى بن محمد ناجي - العلامة الشريف أحمدو بن عابدين بالحضور مذكرا بنهي رئيس المنتدى عن مدحه في ندوات المنتدى.

بعد ذلك كانت فقرة ركن الحديث النبوي من الأربعين النووية، وكان هذه المرة مع الأستاذ الكبير اللوذعي العبقري السيد محمد عبد الحي بن القاضي الإمام بن الشريف ابن الصبار، حيث تناول الحديث الأربعين وهو ( عن ابنِ عمرَ رَضِي اللهُ عَنْهُما قالَ:( أَخَذَ رسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِمَنْكِبَيَّ فقالَ:{كُنْ فِي الدُّنْيَا كَأَنَّكَ غَرِيبٌ أَوْ عَابِرُ سَبِيلٍ} فأفاض المحاضر في شرح الحديث بأسلوبه الشيق، وإلقائه المبهر، مستخلصا العبر ومستلهما الحِكَم والمواعظ التى انطوى عليها هذا الحديث العظيم، بعده جاء دور الأستاذ الجامعي أحمدَ ولد نافع رئيس قسم الاقتصاد بجامعة العيون الإسلامية، ليلقي محاضرة كان عنوانها: دور التصوف في نشر الإسلام في غرب إفريقيا، فأفاد وأجاد وأحاط الموضوع بحثا وتحقيقا، بإلقاء متميز جامعي،

بعده صعد على المنصة فرسان المديح النبوي فأنشدوا قصائد رائعة في مديحه عليه الصلاة والسلام وهم على التوالى:

شاعر النصرة الشريف: جعفر الصادق بن محمد ابن عابدين

شاعر النصرة الأستاذ: بي ولد سيدي عضو اتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين

شاعر النصرة الأستاذ: المختار ولد أي.

شاعر النصرة الأديب الكبير: محمد الأمين ولد أحمد دي.

واختتم الندوة -كما افتتحها- القارئ علي الرضى ابن سيد المختار بآيات عطرة من كتاب الله العزيز

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

إعلان

البحث