ديماغوجيين يثيرون العوام على الدولة بسبب قانون النوع
الجمعة, 06 يناير 2017 19:54

يخوض بعض اتباع الحركة الاخوانية حملة تشهير بحق الدولة الموريتانية ويستعمل هؤلاء كل مايملكونه وما لا يملكونه من زخرف القول  وزوره لاثارة عواطف عامة المسلمين للتشهير بالدولة الموريتانية وتصوير قانون النوع على انه مخالف

لقواعد الشريعة.. وقد استغل التيار منابر اسلامية واستغفل علماء دين لهم مكانتهم المصانة في قلوب الناس لتشويه صورة الحكومة الموريتانية والنظام القائم.. والغريب في الامر ان اغلب الذين يخوضون هذه المعارك ويعتلون المنابر لشحن عواطف العامة لم يقرأواالقانون ولم يحللوا نصوصه ولم يعرفوا حقيقة ما يتم الترويج له من اشاعات واكاذيب ملفقة بحق الدولة  والنظام القائم..

 ولا يدرك كثيرون ان القانون موافق لكل احكام الشريعة وان الذين يتظاهرون اليوم ويزعمون انهم يغارون على الدين انما يحملون في نفوسهم اهدافااخرى لا تتعلق بمصالح الناس والدين...

لا يمكن ان تتم المزابدة علىالسيد الرئيس وحكومته فيما يتعلق بالدين وبالشريعة الاسلامية فكل القوانين والنصوص المعمول بها بينت على اسس دينية صحيحة ولعل موقف رابطة علماء موريتانيا اليوم يظهر زيف ما ذهب اليه المضللون من اكاذيب تافهة...

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

إعلان

البحث