سيدة تكتشف حملها في الشهر الأخير !
الأحد, 25 ديسمبر 2016 01:01

altنسمع كثيرًا عن قصص نساء لم يكتشفن حملهن إلا وقت الولادة، الأمر برمته غريب: كيف لامرأة ألا تشعر بتغيرات جسمها خلال فترة الحمل؟ تلك التغيرات التي تشمل زيادة الوزن وانقطاع الدورة الشهرية وآلام الظهر والحموضة.. كل هذه العلامات التي تصاحب شهور الحمل حتى موعد الولادة.

استيفانا جاجريس واحدة من هؤلاء النساء، حيث أنجبت طفلها الأول وبعدها بعام ونصف أنجبت طفلها الثاني ثم طفلتها الثالثة، وأكدت أن المضاعفات التي حدثت لجسمها بعد الولادة جعلتها تستبعد قرار الإنجاب مرة أخرى، كما تنبأ طبيبها أن الدورة الشهرية ستنقطع عنها خلال فترة قريبة، ما يعني استحالة حدوث حمل.

في 19 من أكتوبر، شعرت جاجريس ببعض التقلصات والتشنجات في بطنها وعدم الارتياح في أثناء التبول وجعلتها الأعراض تشك أنها مريضة بحصوات الكلى فأسرعت للمستشفى بصحبة زوجها، وكان السؤال الأول الذي طرحته عليها الممرضات بالمستشفى إذا كانت حاملًا أم لا، فأجابت بالنفي وأكدت أنها في فترة الحيض، وبعد التحليل والفحوصات أكد الأطباء لاستيفانا بأنها حامل في الأسبوع 38، وكانت مؤخرة الطفل خلف قفصها الصدري؛ الأمر الذي ساعد على عدم بروز حجم بطنها. برغم أن الأمر برمته كان صادمًا بالنسبة لجاجريس، فإنها بمجرد سماع صوت طفلها، نسيت كل شيء

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

إعلان

البحث