نص محضر اجتماع مجموعة لقلال بكيفا
الاثنين, 20 مايو 2013 09:09

في إطار التجمعات العشائرية، اجتمعت عشيرة لقلال في ولاية لعصابة بجميع فصائلها ليلة 17 مايو 2013 في حفل بهيج مهيب، أجمع خلاله الحاضرون على ضرورة الحصول على مناصب سياسية في مقاطعتي كيفة وبومديد، مؤكدين رفضهم التسلق مع الآخرين؛ ومشخصين أسباب تغييبهم أو إقصائهم من المشهد السياسي للولاية؛ رغم قوة وزنهم السياسي والثقافي والإقتصادي فيها؛ وضمن أهم بلدياتها المعتبرة؛ حيث اعتبر هؤلاء بأن أهم  أسباب وعوامل ذلك الغياب تعود بالدرجة الأساس إلى ضعف التنسيق بين مجموعات العشيرة؛ وقد أجمع المتدخلون في مقابل ذلك من خلال كلماتهم وبحضور مختلف تشكيلاتهم وقوفهم صفا واحدا كالبنيان المرصوص وتمسكهم بوحدة صف العشيرة حتى تستعيد حقوقها العادلة التي يخولها لها وزنها السياسي مع استعدادهم للتعاون مع جميع الطيف السياسي والإجتماعي للولاية بما يحفظ لهم تلك الحقوق .

وفي هذا الإطار، اتفق المجتمعون على ما يلي:

1)      نشكيل لجنة سياسية برئاسة السيد محمد محمود ولد الغوث؛ يعهد إليها بدراسة السبل الكفيلة بتحقيق مطالب الجماعة وتلبية تطلعاتها المشروعة من خلال المشاركة الفعالة في المشهد السياسي؛ وبالتنسيق مع مختلف الفاعلين السياسيين للوصول  لتلك الأهداف

2)       اتخاذ مكتب السيد عبدي بن اسماعيل مقرا دائما لاجتماعات تلك اللجنة وأنشطتها المختلفة

3)       التأكيد على ضرورة تسجيل جميع أفراد العشيرة ومعالجة المشاكل والعقبات التي تعرقل تصحيح حالتهم المدنية

وأخيرا؛ أجمع المشاركون على التزامهم بجميع التوصيات التي ستصدر لاحقا عن اللجنة المذكورة، متمسكين باختيارات حزب الإتحاد من أجل الجمهورية؛ ومتشبثين بتحقيق تلك التطلعات ضمن برنامج رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.

وقد شهد الإجتماع حضورا متميزا لمجموعة لهواشم وكان من بين الأطر الحاضرين سعادة الدبلوماسي محمد موسى ولد العالم الذي تفضل بكلمة أعجبت الحاضرين، أكد من خلالها ضرورة التمسك باختيارات الحزب ورئيسه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد بن عبد العويز                                  المجتمعون

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

إعلان

البحث