وحدات امريكية خاصة تنتظر الضوء الاخضر من اوباما للتدخل في ليبيا
الأحد, 19 مايو 2013 17:15

نيويورك/ كشفت مصادر في البنتاغون الأمريكي، أن وحدات من القوات الأمريكية الخاصة في انتظار إشارة الضوء الأخضر من الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، للتوجّه إلى ليبيا، لتنفيذ مهمة القبض على المتهمين في تفجير السفارة الأمريكية بمدينة بنغازي، والتي أدت إلى اغتيال السفير ومرافقيه، وذلك عقب توصّل التحقيقات إلى تحديد هوية المتهمين بالعملية.
أكدت قناة ''سي أن أن'' الإخبارية، نقلا عن مصادر، قالت عنها إنها رفيعة المستوى من الجيش الأمريكي، دون تحديد هويتها، إن الجيش حضّر خطة لتدخّل عسكري محدود من خلال إرسال وحدات من الجيش تقوم بمهمة اعتقال المتهمين، إلى جانب شن غارات على مناطق يُشتبه في كونها مراكز تقوم الجماعات المسلحة المتطرفة بتدريب عناصرها فيها.
وأضافت ذات المصادر بالقول، إن الجيش الأمريكي كان أرسل عناصر استخباراتية لمنطقة شمال إفريقيا من أجل ترصد حركة عدد من المشتبه فيهم وجمع المعلومات، في تأكيد على أن التحقيقات والأبحاث أفضت إلى الكشف عن مجموعة من المتهمين بالضلوع في عملية تفجير السفارة الأمريكية، في إشارة إلى أن الصور الملتقطة عقب التفجيرات كان لها الدور المهم في تحديد والتعرّف على عدد من الأشخاص المشبوه فيهم.
في المقابل، لم يورد المصدر الذي نقلت أقواله القناة الأمريكية، ما إذا توصّلت إدارة البيت الأبيض الأمريكي إلى اتفاق مع السلطات الليبية من أجل تنفيذ هذه العملية العسكرية، كما لم يتم الحديث عن تاريخ محدد لهذه العملية، فقد اكتفى المصدر من الجيش الأمريكي بالتأكيد على أن الخطة جاهزة والفرق على أتم استعداد للتنفيذ بمجرد ما تتحصل على إشارة الموافقة من الرئيس الأمريكي.

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

إعلان

البحث