حين تعرف انك كنت العوبة/ محمد الوزيري
الأربعاء, 13 يناير 2021 18:51

altعندما تقترب من الثلاثين من دورات سنينك ، ستكتشف بأنك كنت ملعوبا به ، ستكتشف أثر أسنان الحياة مطبوعة على 

إحدى راحتيك لوما و غيرة ، ستعرف لأول مرة بأن الحب الذي كنت تعيشه لم يكن سوى كالدراهم المعدودات التي ينثرها الشحاذ أمام أنظار المارة كي يجودوا عليه بالمزيد ، ستكتشف أن الشجاعة التي كنت تتمتع بها كانت تميت الأعداء من الضحك و حسب ، ستكتشف أن الأفكار التي كنت تسبح فيها كانت كخضراء الدِّمن أو أشد ، ستخلع الحياة ثوبها الداخلي في خلوة معك لتريك شيئا من مفاتنها و تجعلك تشهد أن كنت على قيد العيش لا الحياة ، ستحتضنك الثلاثين و تنتشلك من عبثك -إن شئت- ليلة التاسع و العشرين الأخيرةة ، لتلبسك ثوب البداية و تهمس في أذنيك : هيا انطلق ، اعرف نفسك ، أنت لست كما كنت تظن ، أنت سراب من لا شيء ، ابحث عنك فيك عبرك .. لتصل إليك .!  أنت هو ما بعد الثلاثين ، و الثلاثين لا شيء ، لأنها بداية .. لأن عمرك كله بداية .. و على رأس كل عقد ذكرني .. لكي أعيد لك الحكاية !!.

 

_________ محمد الوزيري 13-1-2021

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

إعلان

البحث